6 نصائح لاختبار الشاشات السمارت قبل الشراء

6 نصائح لاختبار الشاشات السمارت قبل الشراء:

على الرغم من وجود المتاجر الالكترونية و منصات الاختبارات المتعددة و التى تتيح كافة المعلومات عن أى منتج تريد شراؤه إلا ان بعض العملاء (المشترين) مازالوا يفضلوا التواجد فى المتجر بأنفسهم و القيام باختبار للمنتج المراد شراؤه و التأكد من أنه مناسب لإحتياجاتهم و ذلك بسبب الكم الهائل من الماركات و الأنواع المختلفة و التى تتميز كل منها عن الاخرى بتفاصيل كثيرة قد تكون السعر او الجودة او الدقة او .. او ..

اذا كنت لا تعلم الفروق بين الشاشات اقرأ المزيد عن الفرق بين انواع الشاشات ، أو لمعرفة الأسعار اقرأ المزيد عن اسعار الشاشات

مثال:

نفترض أنك تريد شراء شاشة سمارت ، ما هى المواصفات التى يجب التأكد منها لكى تضمن أنها ملائمة لاحتياجاتك؟!

هناك بعض العناصر منها :

1- عليك أن تنتبه لمستوى اللون الاسود و مدى عمقه :

فبعض الشاشات تعانى من انخفاض مستوى اللون الاسود مما يتسبب فى عدم وضوح الشاشة او ظهور شاشة رمادية أو جودة غير جيدة للألوان ، و ربما تجد أيضا خطوط على الشاشة (أشرطة وخطوط رأسية/ أفقية)، قد يكون السبب فى ذلك صناعة الشاشة نفسها أو قد تكون المشكلة من مصدر إشارة البث أو خدمة الكابل التلفزيونية/ جهاز استقبال إشارة الأقمار الصناعية أو تطبيق IPTV أو الأجهزة الأخرى مثل مشغل أقراص DVD.

عليك التأكد من السبب فى ذلك ان كان من اشارة البث فيمكن معالجته من خلال اعدادات القناة أما اذا كان من الشاشة فلا ينصح بشراؤها.

2- التوصيلات :

ينصح باختيار الموديل الذي يقدم أكبر عدد ممكن من وصلات الصور و الصورة عادية الدقة وعالية الدقة وفتحات USB متعددة ووصلة إنترنت كذلك.

حتى تتمكن من مشاهدة الوسائط الخارجية بسهولة و كذلك التسجيل على الشاشة او توصيلها بالانترنت و متابعة أجدد الاحداث.

3- اذا كنت من محبى الالعاب ثلاثية الابعاد مثل الفيفا :

فيكون اختيارك أفضل عند شراء شاشة ثلاثية الأبعاد أما اذا كنت ممن يفضلون رؤية الأفلام ثلاثية الأبعاد فى السينما و ليس فى المنزل فيكون هذا الاختيار غير مناسب لك.

4- تجنب الشاشات المنحنية :

فلم يعد ينصح بها أحد رغم أنها تشبه التحف الفنية بسبب سلاسة وروعة انحنائها. إلا أن الانحناء يقلل من نسبة زوايا الرؤية فلا تستطيع الرؤية بشكل واضح إلا اذا جلست بشكل مستقيم أو مباشر ، بالرغم من الشكل الجميل للانحناء إلا انه غير مفيد و لا يقدم ميزة إضافية، فقط ستدفع الفارق المادي الكبير في اللاشيء.

5- الحجم :

“ليس دائما الحجم الاكبر هو الأفضل”

يجب أن نفرق بين جودة و وضوح الشاشة و بين حجمها، حيث تتوفر كل جودة بمختلف الأحجام، من 32 بوصة وحتى أكبر الأحجام التي تتخيلها. لكن كتلفاز منزلي فالأحجام ترتبط دائمًا بحجم الغرفة والمسافة بين المشاهد والشاشة.

و تبعا للقاعدة المبدئية 

  • يجب أن تكون المسافة بينك وبين الشاشة ثلاثة أضعاف «ارتفاع الشاشة» لو كانت عالية الوضوح بشكل كامل،
  • و مرة ونصف ارتفاع الشاشة لو كانت عالية الوضوح بشكل فائق 4K، و هذا لأنك يجب ألا ترى بكسلات الشاشة Pixels (وهي بشكل بسيط جدًا النقاط المضيئة في الشاشة والتي تكوّن الصورة، ويزيد عددها مع زيادة وضوح الشاشة).
  • – لذلك ننصحكم اذا كانت الغرف صغيرة الحجم فمن الأفضل أن تأتي لها بشاشة فائقة الوضوح 4k ، و بذلك يمكنك شراء حجم أكبر بدون قلق.
  • مثال: شاشة بحجم 60 بوصة تحتاج لمسافة 3 أمتار بينها وبين المشاهد لو كانت عالية الوضوح، متر ونصف فقط لو كانت فائقة الوضوح.

6- عالى الوضوح بشكل فائق 4k :

“رمز الجودة عالية الدقة بشكل فائق”

سترى كثيرًا من الإعلانات عن الشاشات عالية الوضوح بشكل فائق Ultra High Definition Television – UHDTV أو اختصارات شاشات بوضوح 4K عادة، وهذه هي جودة المستقبل في الشاشات. بدأت تنتشر بشكل تجاري منذ بضعة سنوات فقط وبأسعار غالية جدًا قبل أن تهبط الأسعار بشكل سريع لتصبح في متناول اليد حاليًا ويمكن شراؤها بسهولة.

شاشات 4K تقدم لك أمانًا مستقبليًا حيث إن جميع أجهزة الميديا الأحدث وكذلك القادم منها تدعم الوضوح بشكل فائق، أجهزة الألعاب المنزلية كذلك تدعمها بشكل أو بآخر، وبدأت الأفلام وفيديوهات الإنترنت بالتوافر بتلك الجودة بشكل متزايد يومًا بعد الآخر. لو كنت تستطيع دفع فارق السعر بين شاشة عالية الوضوح بشكل كامل وفائق فصدقني، يستحق الأمر دفع هذا المبلغ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *